أنت تستخدم إصدار قديم من المتصفح. قم بالتحديث إلى أحدث إصدار من Google Chrome أو Safari أو Mozilla Firefox أو Microsoft Edge للحصول على أفضل تجربة للموقع.

التدريب على المهارات الناعمة في مكان العمل: حان وقت التليين

58 دقيقة
17 مشاهدة

جدول المحتويات

كيفية وضع التدريب على المهارات الناعمة عبر الإنترنت
أحجز عرضاً توضيحياً مجاني

عندما نفكر في التدريب في مكان العمل، غالبًا ما يتم التغاضي عن المهارات الناعمة لأنها ليست ملموسة مثل “المهارات الصلبة” مثل البرمجة أو مهارات Excel المتقدمة. لكن تطوير تدريب يرتبط بالمهارات الناعمة للموظفين لا يقل أهمية عن المهارات التقنية.

وجدت إحدى الدراسات التي أجراها معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا سلون أن تجربة التدريب على المهارات الناعمة لمدة 12 شهرًا في خمسة مصانع مختلفة حقق عائدًا على الاستثمار بنسبة 250٪ في ثمانية أشهر فقط. أدى تدريبهم على المهارات الناعمة مثل حل المشكلات واتخاذ القرار إلى زيادة الإنتاجية، وجعل المهام المعقدة أكثر كفاءة، وتحسين حضور الموظف.

حدد معهد ستانفورد الدولي للأبحاث أن 75% من النجاح على المدى الطويل في وظيفة معينة يعتمد على إتقان المهارات الناعمة، وأن 25% فقط من هذا النجاح الوظيفي يأتي من المهارات الصلبة. كما ترون، فإن نتائج التدريب على المهارات الناعمة مثيرة للإعجاب. لذلك دعونا نلقي نظرة فاحصة على كيفية عملها.

ما هي المهارات الناعمة والمهارات الصلبة؟

تميل المهارات الناعمة إلى التركيز بشكل أكبر على الشخصية، بدلاً من الاعتماد على المؤهلات أو المهارات التقنية أو الخبرة المهنية. يتضمن ذلك أشياء مثل مهارات التعامل مع الأشخاص، والمهارات الاجتماعية، ومهارات التعامل مع الآخرين، والمهارات القابلة للتحويل.

في المقابل، المهارات الصلبة هي مهارات فنية غالبًا ما تكون خاصة بالوظيفة. إنها تأتي من برامج الشهادات وتدريب الموظفين والخبرة العملية ويمكن تدريسها وقياسها واختبارها من خلال الاختبارات والواجبات العملية أو الاختبارات القصيرة.

تميل المهارات الصلبة إلى الارتباط بالأعمال الأساسية للمنظمة، مثل مهارات الكتابة، ومهارات شبكات الكمبيوتر، وتشغيل الآلات، وتحليل الأعمال، والتصميم، والبناء. تتعامل المهارات الناعمة بشكل أكبر مع العلاقات بين الأشخاص وتتضمن أشياء مثل حل النزاعات والتواصل والاستماع وحل المشاكل.

باختصار، هذه بعض الاختلافات الرئيسية بين المهارات الناعمة والصلبة:

المهارات الناعمة

الفرق بين المهارات الصلبة والمهارات الناعمة

كما ذكرنا سابقًا، غالبًا ما يتم التقليل من أهمية تنمية المهارات الناعمة ولا يتم إعطاؤها الإهتمام الواجب. بالإضافة إلى ذلك، في حين أنه يمكن تعلم المهارات الصلبة وإتقانها بمرور الوقت ومع التكرار، إلا أن المهارات الناعمة قد يكون من الصعب تطويرها وأكثر صعوبة في تقييمها وقياسها بدقة. هذه هي أسباب النقص الكبير في المهارات الناعمة في عام 2020. أجرت LinkedIn دراسة في عام 2018 شملت 100 مدينة حضرية في الولايات المتحدة واكتشفت نقصًا في مهارات التواصل  لدى 1.4 مليون شخص.

ولكن هل معالجة هذه الفجوة منطقية حقا؟ لماذا تعتبر المهارات الناعمة في مكان العمل مهمة؟

كيف يمكن أن يفيد التدريب على المهارات الناعمة أي عمل تجاري

تدعم الكفاءات مثل التواصل وحل النزاعات وحل المشاكل كل جانب من جوانب العمليات التجارية تقريبًا. عبر مؤسستك، وفي كل وحدة عمل وكل دور موظف، تعد المهارات الناعمة ضرورية لكسب عملاء جدد، وتحسين مقاييس خدمة العملاء، وبناء ديناميكية فريق أقوى.

هناك العديد من الفوائد التنظيمية الأخرى التي يمكن اكتسابها من برامج المهارات الناعمة، وفيما يلي أهم ثلاث فوائد:

1. تحسين خدمة العملاء

ويمكن اعتبار هذا هو الفائدة الأكثر وضوحًا لتحسين المهارات الناعمة في مكان العمل. سيتمكن موظفوك من الاستماع بفعالية أكبر لتحديد احتياجات عملائك وتحديد المشاكل ومساعدتهم على حلها. ومن المرجح أيضًا أن يكون لديهم المزيد من التعاطف بعد تعزيز المهارات الناعمة، والتي يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي كبير على خدمة العملاء.

2. زيادة المبيعات

إن تحسين المهارات الناعمة يمكن أن يفيد فريق المبيعات الخاص بك أثناء عملية التفاوض على المبيعات. يمكن للموظفين استخدام كفاءاتهم للتعامل مع العميل على مستوى شخصي أكثر، دون انتهاك الحدود المهنية البالغة الأهمية، وسيقدر عملاؤك ذلك بالتأكيد. عندما يأخذ الموظفون وقتًا إضافيًا لمناقشة نقاط الضعف التي يواجهها عملاؤك ومطابقتها مع الحل الصحيح، ستتم عملية البيع من تلقاء نفسها.

3. تحسين استبقاء الموظف

ستحتفظ مؤسستك بمزيد من المواهب لأنك استثمرت في نموها المهني، وهذا يؤتي ثماره. سوف تقلل من الحاجة إلى توظيف وتدريب موظفين بديلين، وبالتالي تقليل التكاليف التنظيمية.

بالإضافة إلى ذلك، تعمل المهارات الناعمة على تحسين الاحتفاظ بالمعرفة وتجهيز الموظف لتولي مسؤولية تطويره الشخصية.

أهم المهارات الشخصية التي من شأنها تحسين أداء موظفيك

أظهرت لك هذه القائمة بعض الفوائد المهمة للتدريب على المهارات الناعمة، ولكن ما هي الكفاءات التي يجب عليك التركيز عليها مع موظفيك لتحقيق كل هذه المكاسب فعليًا؟

نشرت LinkedIn مؤخرًا قائمة بالمهارات الناعمة الأكثر طلبًا، وظهرت مهارات القيادة والتواصل والعمل الجماعي وإدارة الوقت وحل المشاكل والتفكير النقدي باعتبارها المهارات التي يبحث عنها أصحاب العمل بنشاط. الآن دعونا نلقي نظرة فاحصة على المهارات المحددة التي يجب أن تفكر في تدريب موظفيك عليها.

1. القيادة

ما هي؟الكفاءات والسمات الرئيسية التي تشكل هذه المهارة:لماذا تقوم بتدريب موظفيك على هذه المهارة؟
القيادة هي مهارة ناعمة تمكن الأشخاص من توجيه الآخرين أثناء تحقيق أهداف المنظمة ورسالتها.
  • ادارة المشاريع
  • التعاطف
  • نكران الذات
  • خفة الحركة
  • الاستماع
  • التواضع
  • الذكاء الثقافي
  • الأصالة
  • البراعه
  • السخاء
  • الثقة
من خلال تحسين مهارات القيادة، سيكون الموظفون أكثر قدرة على تفويض الملاحظات الصادقة والقابلة للتنفيذ وتقديمها وقبولها، وتحمل مسؤولية الإنجازات التي يمتلكونها، وتحفيز أنفسهم والآخرين للوصول إلى أهداف العمل ومؤشرات الأداء الرئيسية.

2. التواصل

ما هي؟الكفاءات والسمات الرئيسية التي تشكل هذه المهارة:لماذا تقوم بتدريب موظفيك على هذه المهارة؟
يمكن أن تكون مهارات الاتصال شفهية أو مكتوبة وتسهل التعبير الفعال في مكان العمل.
  • الوضوح
  • الثقة
  • الاحترام
  • التعاطف
  • الاستماع
  • التواصل اللفظي
  • التواصل غير اللفظي
  • التواصل الكتابي
  • ردود الفعل البناءة
  • الودّ
سيكون بمقدور موظفيك التواصل بشكل أكثر فعالية مع بعضهم البعض ومع عملائك، وهو وضع مربح للجانبين. ومن خلال تطوير مهارات التواصل لديهم، ستمكنهم من التعبير عن أنفسهم بشكل أكثر وضوحًا، والاستماع بشكل أكثر نشاطًا وانتباهًا، وتحقيق نتائج أفضل من المحادثات الصعبة.

3. التعاون

ما هي؟الكفاءات والسمات الرئيسية التي تشكل هذه المهارة:لماذا تقوم بتدريب موظفيك على هذه المهارة؟
تسمح مهارات العمل الجماعي للموظفين بالعمل بشكل جيد في بيئة جماعية. 

  • التعاون
  • المشاركة
  • التنسيق
  • التفويض
  • الاستماع
  • الاستماع الفعال
  • تبادل الأفكار
  • الوساطة
  • التفاوض
 إنها تعزز العلاقات الصحية بين الموظفين وتمكّن زملائك من التعاون والعمل كفريق واحد بشكل أكثر فعالية لتحقيق أهداف شركتك وغاياتها ومؤشرات الأداء الرئيسية بشكل جماعي.

4. إدارة الوقت

ما هي؟الكفاءات والسمات الرئيسية التي تشكل هذه المهارة:لماذا تقوم بتدريب موظفيك على هذه المهارة؟
تُظهر مهارات إدارة الوقت القدرة على استخدام وقت العمل بحكمة وتخطيط استخدام الوقت كما هو مطلوب وتخصيصه بشكل معقول لمختلف المهام.
  • إدارة المشاريع
  • ترتيب الاولويات
  • البداية الذاتية
  • التخطيط
  • صناعة القرار
  • التركيز
  • التفويض
  • ادارة الإجهاد
  • التأقلم
  • التنظيم
إن تحسين إدارة الوقت يمكّن موظفيك من تحقيق أهداف عملهم بشكل أكثر كفاءة. وتؤدي هذه العملية بدورها إلى تحسين الكفاءة وزيادة الإنتاجية.

5. حل المشاكل

ما هي؟الكفاءات والسمات الرئيسية التي تشكل هذه المهارة:لماذا تقوم بتدريب موظفيك على هذه المهارة؟
تمزج قدرات حل المشكلات بين استخدام التفكير التحليلي والإبداعي لإيجاد الحلول.
  • التفكير الجانبي
  • التفكير المنطقي
  • المبادرة
  • الإصرار
  • الملاحظة
  • الإقناع
  • التفاوض
  • العصف الذهني
  • صناعة القرار
سيكون موظفوك أكثر استباقية عندما يتعلق الأمر بالتعرف على المشاكل والعوائق المحتملة للمشاريع والمهام والأهداف. وسيكونون أيضًا مجهزين بشكل أفضل لتحديد الحلول وتنفيذها أو التوصل إلى حلول بديلة.

6. التفكير النقدي

ما هي؟الكفاءات والسمات الرئيسية التي تشكل هذه المهارة:لماذا تقوم بتدريب موظفيك على هذه المهارة؟
هذه هي القدرة على تحليل المعلومات بموضوعية، وتقييم وجهات النظر المختلفة، والتوصل إلى استنتاجات منطقية دون التأثر بالعاطفة أو التحيزات الشخصية.
  • حل المشاكل
  • التفكير المنطقي
  • العصف الذهني
  • التفكير الإبداعى
  • التواصل
  • التعاون
  • الملاحظة
  • تطبيق البيانات على مواقف العالم الحقيقي
إنها تعزز قدرة موظفيك على “التفكير خارج الصندوق”. وباستخدام هذه المهارات، سيكونون قادرين على الموازنة بين إيجابيات وسلبيات الخيارات المختلفة واتخاذ قرارات مستنيرة. وهذا يزيد من احتمالية تحقيق النتائج المرجوة لعملك.

تكمن المشكلة في أن الكثير من الناس ما زالوا يعتقدون أن هذه الأنواع من المهارات هي صفات فطرية وليست شيئًا يمكن تعلمه، فهم يعتبرون أن الشخص إما ولد بها أم لا. لحسن الحظ، لا شيء يمكن أن يكون أبعد عن الحقيقة، حيث يمكن تدريب وتطوير جميع المهارات الناعمة الأكثر طلبًا.

أفضل الطرق لتدريب موظفيك على المهارات الناعمة

هناك عدد من الخيارات لتقديم التدريب على المهارات الناعمة للقوى العاملة لديك. يمكنك تخصيص دورات تدريبية كاملة للمهارات الناعمة فقط، أو يمكنك إضافة أقسام المهارات الناعمة ذات الصلة إلى محتوى الدورة التدريبية الموجودة لديك. فيما يتعلق بطرق التسليم، فكر في استخدام بعض الخيارات الموضحة أدناه:

1. التدريب والتوجيه

إذا حددت موظفًا لديه حاجة إلى تطوير مهارة ناعمة معينة مثل القيادة، فيمكنك التفكير في الاستعانة بمعلم أو مدرب وتصميم نهج تعليمي محدد ومستهدف. تتضمن عملية التدريب في مكان العمل عادةً التعاون مع الموظف لتحديد الأداء الأفضل واستهدافه والتخطيط له.

وهذه هي طريقة عملها: يحدد المدرب أهداف الموظف ، ومجموعات المهارات الحالية، ونقاط القوة، وبالطبع نقاط الضعف. على سبيل المثال: يكتشف الموظف أنه ليس جيدًا بما فيه الكفاية في التواصل مع الموظفين الخاضعين للإشراف، لذلك يقوم المدرب بوضع استراتيجية تطوير ويوفر له طريقًا واضحًا لتحسين مهارات الاتصال لديه. عندما يكون الموظف في طريقه لتنفيذ هذه الإستراتيجية، يقوم المدرب بدعمه وتزويده بتعليقات قابلة للتنفيذ.

يعد التدريب/التوجيه فعالًا بشكل خاص في نقل المهارات الناعمة، مثل التواصل والقيادة.

2. ورش عمل تفاعلية حية

إذا كنت ترغب في تدريب مجموعة كاملة من الموظفين على مهارة ناعمة محددة، فيمكنك تنظيم ورش عمل مباشرة. أفضل ورش العمل لها غرض ملموس وعملي وتهدف إلى إيجاد إجابات للمشاكل الحالية في هذا المجال.

لنفترض أنك تريد تعليم موظفي خدمة العملاء لديك كيفية حل النزاعات مع العملاء. يمكنك العمل على سيناريوهات لعب الأدوار وتمثيلها مباشرة في ورشة العمل. دع المشرف أو ممثل التعلم والتطوير يكون عميلاً ساخطًا وسيتعين على موظفيك محاولة تسوية النزاع. وبناءً على إجاباتهم، سيتمكن المدرب من سد الفجوات في المهارات وتوجيهها في الاتجاه الصحيح من خلال سيناريوهات لعب الأدوار المميزة.

3. التعلم من الأقران (إجتماعياً).

هناك طريقة أخرى فعالة وبسيطة لتطوير المهارات الناعمة وهي التعلم مع الآخرين. أظهرت الأبحاث أن هناك صلة مهمة بين قضاء وقت ممتع في مكان العمل والتعلم غير الرسمي. يمكنك الاستفادة من ذلك من خلال إنشاء مسارات عمل أو مشاريع صغيرة الحجم تتطلب التعاون بين الزملاء في العمل. أو يمكنك إجراء التعلم الاجتماعي عبر الإنترنت من خلال استخدام التطبيقات الاجتماعية والأدوات الأخرى.

على سبيل المثال، قم بإطلاق منتدى للأقران حيث سيناقش الموظفون المهارات الناعمة في مكان العمل وكيفية تحقيق إمكاناتهم الكاملة. سيكون لديهم مكان لطرح الأسئلة ومشاركة القصص للحصول على تعليقات مستندة إلى الأقران. على سبيل المثال، واجه أحد الموظفين عميلاً صعب المراس بشكل خاص مما أثار أعصابه. يمكنه مشاركة تجربته في المنتدى ومناقشتها مع زملائه والحصول على نصائح مفيدة للمستقبل.

4. التعليم الإلكتروني

في ظل المناخ العالمي الحالي، يعد تدريب موظفيك عبر الإنترنت أمرًا منطقيًا. يمكنهم تحسين مهاراتهم الشخصية أثناء التدريب من المنزل أو من أي مكان آخر على أي جهاز في إطار التعليم الإلكتروني.

يمكنك شراء بعض دورات المهارات الناعمة الجاهزة من منصات التعلم عبر الإنترنت ( التعليم الإلكتروني ) مثل LinkedIn أو Learning أو Udemy. ومع ذلك، كيف سيقوم موظفوك بتعزيز المهارات المكتسبة في الممارسة العملية؟ ما هي المهارات المكتسبة؟ وكيف ستتأكد من أن زملائك قد حصلوا بالفعل على شيء مفيد من التدريب؟

هناك طريقة رائعة لمعالجة كلتا القضيتين وإجراء التدريب على المهارات الناعمة عبر الإنترنت والذي يضيف قيمة حقيقية وهي محاكاة الحوار. إنها مثالية لتدريس مهارات الاتصال التجاري والكفاءات المماثلة الأخرى.

محاكاة الحوار هي تفاعل عبر الإنترنت يحاكي محادثة فعلية مع شخص ما، مثل عميل أو موظف آخر أو أحد أصحاب المصلحة. يشبه هذا سيناريوهات لعب الأدوار التي ناقشناها عند الحديث عن ورش العمل المباشرة، ولكن عمليات محاكاة لعب الأدوار آلية ولا تتطلب مشاركة أشخاص آخرين.

والشيء الرئيسي هو أنه يمكنهم مساعدة الموظفين على إتقان مهارات الاتصال دون أي خطر على العمل حتى يصبحوا مستعدين لاختبارها في العالم الحقيقي. علاوة على ذلك، على عكس ورش العمل المباشرة، ليست هناك حاجة لجمع كل المتدربين في مكان واحد وقضاء قدر هائل من الوقت في التدريب الفردي. تسمح عمليات محاكاة الحوار لعشرات وحتى مئات المحترفين بالتدرب متى وأينما يرغبون.

هذا ما تبدو عليه محاكاة الحوار التي تم إنشاؤها باستخدام مجموعة أدوات التأليف iSpring Suite:

المهارات الناعمة

السمة الرئيسية لمحاكاة الحوار الجيد هي استخدام سيناريوهات متفرعة يكون فيها لكل قرار يتخذه الموظف عواقب. وهذا يضمن أن كل شيء يعمل كما لو كان في التواصل الفعلي بين شخصين.

أدوات التأليف مثل iSpring Suite تجعل إنشاء محاكاة الحوار أمرًا بسيطًا وسريعًا للغاية وتسمح بإضافة سيناريوهات متفرعة بدون تعليمات برمجية معقدة.

5. الواقع المعزز/الواقع الافتراضي

يمكن أن يكون الواقع المعزز والافتراضي أيضًا وسيلة فعالة جدًا لتطوير المهارات الشخصية لدى الموظف. تسمح هذه الأدوات للمؤسسات بتكرار سيناريوهات الحياة الواقعية التي قد يواجهها الموظف بشكل فعال وتدريبهم على أفضل طريقة للتعامل مع تلك المواقف.

على سبيل المثال، يمكنك تكرار السيناريوهات في عالم افتراضي حيث يتعين على الموظف أن يتعاطف مع زميل في العمل يواجه صعوبة في حياته الشخصية. أو يمكنك إعادة إنشاء موقف عندما يحتاج المدير إلى تقديم تعليقات نقدية لموظفيه.

من الأمثلة الرائعة عن التدريب على المهارات الشخصية في الواقع الافتراضي هو برنامج “CoPilot” الذي طورته شركة Talespin.

كيفية وضع التدريب على المهارات الناعمة عبر الإنترنت

ربما تتساءل الآن عن أسرع وأسهل طريقة للحصول على دورة تدريبية على المهارات الشخصية عبر الإنترنت، لذلك دعونا نجري عملية سريعة خطوة بخطوة.

الخطوة الأولى: تنفيذ الأعمال التحضيرية اللازمة

ستعتمد هذه الخطوة على المنهجية والبرمجيات التي تستخدمها، ولكن بشكل عام، في هذه المرحلة، يجب عليك تحديد أهدافك التعليمية وتحديد ما يجب تغطيته في الدورة التدريبية. بالإضافة إلى ذلك، قرر كيف ستجعل الرؤية حقيقة وما هي أداة التأليف التي ستستخدمها.

الخطوة الثانية: إنشاء الدورة التدريبية

سيعتمد هذا الجزء من العملية على نوع الدورات التدريبية التي ترغب في إنشائها والأداة البرمجية التي تقرر اختيارها. تعد أدوات تأليف التعليم الإلكتروني السريع مثل iSpring Suite مثالية لإنشاء الدورات التدريبية المستندة إلى الشرائح والاختبارات ودروس الفيديو ومحاكاة الحوار التي تناولناها أعلاه في إطار التعليم الإلكتروني المطوّر.

الخطوة الثالثة: نشر الدورة التدريبية

عند الانتهاء من إنشاء دورة المهارات الناعمة الخاصة بك، فإن القرار التالي الذي يجب عليك اتخاذه هو كيفية نشرها ومشاركتها. تفضل معظم المؤسسات تقديم التدريب الخاص بها عبر نظام إدارة التعلم (LMS) مثل نظام إدارة التعلم iSpring Learn الذي يسمح بالتتبع السهل للنتائج والإكمالات، ومرونة استخدام أي تنسيق مخصص من أجل التعليم الإلكتروني. ومع ذلك، يمكنك أيضًا مشاركة الدورة التدريبية الخاصة بك على الموقع الإلكتروني الخاص بشركتك/الشبكة الداخلية أو إرسالها إلى موظفيك عبر البريد الإلكتروني. إن ما يميز التعليم الإلكتروني عن التعليم التقليدي هي سهولة نشر الدورات التدريبية وتشر الأفكار بشكل سريع على نطاق أوسع.

iSpring Learn LMS

افكار اخيرة

وهذا يخلص النظرة المتعمقة على التدريب على المهارات الناعمة. هل تقدم مؤسستك برامج المهارات الناعمة لموظفيك؟ إذا كان الأمر كذلك، ما هي الأساليب التي تستخدمها لتقديم التدريب، وما مدى فعاليتها؟ نحن نحب أن نطّلع على أفكارك في قسم التعليقات.